تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة

تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة
نسرين إبراهيم
  27 أغسطس 2019 - PM 06:30 283

في مثل هذا اليوم 27 أغسطس من عام 1980رحل عن عالمنا الفنان رشدى أباظة، وقد ولد  في 3 أغسطس ١٩٢٦، لأب مصري كان يعمل ضابطًا بالبوليس، وأم إيطالية اتسمت بالصرامة والشدة في تربية أبنائها، تلقى رشدي أباظة تعليمه في عدة مدارس أجنبية، وأجاد أكثر من لغة وحصل على الابتدائية من المدرسة المارونية بحي الظاهر، ثم على التوجيهية من مدرسة «سان مارك» بالإسكندرية لكنه أهمل دراسته، واتجه لممارسة رياضة الملاكمة وكمال الأجسام والبلياردو، فكانت الرياضة هى بوابته لدخول عالم السينما.

ورغم غضب أبيه من امتهانه التمثيل إلا أنه واصل مسيرته بأداء الأدوار الصغيرة مثلما في «دليلة» ، و«رد قلبى» و«موعد غرام» و«جعلوني مجرما»، إلى أن تحققت نجوميته بدوره في «امرأة في الطريق» في ١٩٥، وتتابعت أفلامه المهمة ومنها «جميلة» و«في بيتنا رجل» و«الطريق» و«لا وقت للحب» و«الزوجة رقم ١٣» و«تمر حنة» و«صغيرة على الحب» و«صراع فى النيل» و«عروس النيل»، «الرجل الثانى».

تزوج أكثر من 4 مرات الأولى من تحية كاريوكا والثانية من سامية جمال والثالثة من صباح، في زواج لم يستمر طويلا، و أنجب من زوجته الأمريكية «باربارا» بنتاً اسمها قسمت، واختتم زيجاته بابنة عمه، المستشار سليمان أباظة، السيدة نبيلة أباظة، التي رعته أثناء مرضه حتى توفى في مثل هذا اليوم ٢٧ أغسطس١٩٨٠.

تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة
تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة
تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة
تعرف على الوجه الأخر لدنجوان الشاشة رشدي أباظة